فاتح المدرِّس: اللون والامتدادية والحسّ

متحف: المتحف العربي للفن الحديث، الدوحة

17 أكتوبر 2018 – 16 فبراير 2019

يُقدِّم معرض "فاتح المدرِّس: اللون والامتدادية والحسّ" نظرة استعادية لنتاج هذا الفنان السوري الحداثي الذي رحل عن عالمنا. يتعمق هذا المعرض في أعمال الفنان المخضرم في إطار انخراطه بتياريّ السريالية والصوفية المختلفين ولكن المرتبطين على أكثر من صعيد. وعبر تسليط الضوء على القيمة الكامنة لما هو غائب أو مخفيّ أو غير مرئي في أعماله، يمكن قراءة اللوحات باعتبارها دمجاً بين هذين التيارين، ليتحوَّل المدرِّس بفضل ذلك إلى فنان عابر للثقافات ومنخرط في سياق السريالية العالمية التي تبلورت كتيار فكريّ دوليّ يتجاوز حدود عالَمي الشرق والغرب.   

اقرأ المزيد

مُنيرة الصُّلْح: أؤمن بشِدَّة بحقِّنا في أن نكون طائشين

متحف: المتحف العربي للفن الحديث، الدوحة

الردهة والقاعات 3 و5

17 أكتوبر 2018 – 16 فبراير 2019

 

"أجيال الثورة" هو معرض رائد من تقييم عبد الله كروم مدير المتحف العربي للفن الحديث ويقدّم أعمالًا لفنانين من مختلف أرجاء العالم العربي وتركيا وإيران وفناني المهجر. يتوقّف المعرض عند محطّات هامة ومحورية من تاريخ الفن الحديث والمعاصر، لا سيما ثلاث حقبات بعينها هي: حقبة الخمسينيات والستينيات عقب استقلال دول شمال أفريقيا، تليها الحقبة الممتدة بين السبعينيات والتسعينيات، ومنذ مطلع الألفية الجديدة وحتى ما قبل اندلاع الثورات التي شهدتها المنطقة، وهي فترات شهدت تبلور تيارات فنية بديلة أتت كنوع من الاستجابة لغياب حرية التعبير.    

من خلال وضع الأعمال في سياقها التاريخي، يُقدِّم معرض "أجيال الثورة" الفنانين باعتبارهم عنصرًا فاعِلًا في التغيُّرات الاجتماعية والثقافية التي شهدتها هذه الفترات الثلاث من التاريخ الحديث والمعاصر. 

اقرأ المزيد

ركّز

جاسم زيني: تصوير وتجريد

17 أكتوبر 2018 – 16 فبراير 2019

متحف: المتحف العربي للفن الحديث

يستكشف معرض "جاسم زيني: تصوير وتجريد" توجُّهَين إبداعيين تبنّاهما الفنان على مستوى الشكل خلال مسيرته الممتدة بين عامي 1967 و2012. ويُركِّز قسم من هذا المعرض على أعمال يصفها زيني بأنها تتبنى "الواقعية المتطورة" وهو مصطلح يستخدمه لوصف المقاربة التي يتبانها لتوثيق ملاحظاته للمشاهِد التي تُظهر العلاقات الإنسانية والهوية الثقافية وعملية التطوير. تكشف التجارب التي قام بها على مستوى التجريد عن لغة مفاهيمية فريدة يُعبِّر فيها الفنان عن الأفكار والأمور واللحظات التي تثير اهتمامه.

 يأتي نتاج زيني الفني بمثابة انعكاس لحقبة هامة من تاريخ قطر حيث توثّق أعماله التغييرات التي شهدها المجتمع إبان اكتشاف النفط وتأسيس الدولة بين خمسينيات وستينيات القرن الماضي، وهي فترة شهدت تبدلات سريعة في الحياة على المستويات الإجتماعية والثقافية والإقتصادية، والتي يحاول زيني توثيقها والإستجابة لها عبر أعمال تستحضر تفاصيل مُلهِمة من ماضي وحاضر ومستقبل دولة تشهد تطوّراً سريعاً وأصبحت على مفترق طرق.

اقراً المزيد

أجيال الثورة

متحف: المتحف العربي للفن الحديث، الدوحة

الردهة والقاعات 4 و5 و6 

17 أكتوبر 2018 – 16 فبراير 2019

"أجيال الثورة" هو معرض رائد اضطلع بأمانته عبد الله كروم مدير المتحف العربي للفن الحديث ويقدّم أعمالاً لفنانين من مختلف أرجاء العالم العربي وتركيا وإيران ودول الشتات. يتوقّف المعرض عند محطّات هامة ومفصلية من تاريخ الفن الحديث والمعاصر، ولا سيما ثلاث فترات هي: حقبة الخمسينيات والستينيات عقب الاستقلال، تليها الحقبة الممتدة بين السبعينيات والتسعينيات، ومنذ مطلع الألفية الجديدة وحتى ما قبل اندلاع الثورات التي شهدتها المنطقة، وهي فترات شهدت تبلور تيارات فنية بديلة أتت كنوع من الاستجابة لغياب حرية التعبير.    

من خلال وضع الأعمال في سياقها التاريخي، يُقدِّم معرض "أجيال الثورة" الفنانين باعتبارهم عنصراً فاعِلاً في التغيُّرات الاجتماعية والثقافية التي شهدتها هذه الفترات الثلاث من التاريخ الحديث والمعاصر. 

 

اقرأ المزيد

الفنان العراقي سالم مذكور

يقدم سلسلة من ورش العمل الفنية على مدار 4 أيام

التاريخ: 23، 24، 25، 26، 27 سبتمبر 2018

 سلسلة من ورش العمل يقدمها الفنان التشكيلي العراقي المرموق سالم مذكور حول فنيّات الرسم بالألوان المائية بحضور عدد من المواهب الفنية الواعدة ومعلمي الفنون وطلاب الجامعات.

وتُعقَد ورش العمل ضمن برنامج لقاءات فنية، وهو برنامج شهير يستضيف خلاله المتحف العربي للفن الحديث فنانين لمناقشة العديد من المفاهيم الفنية وتقديم ورش عمل حول موضوعات إبداعية مختلفة. ويُعد البرنامج من أبرز المبادرات التعليمية التي ينظمها المتحف لتزويد محبي الفنون بالأدوات المناسبة التي تؤهلهم لتذوق لغة الفنون البصرية وفهم تعقيداتها.   

تُعقَد ورش العمل على مدار الفترة من 23-27 سبتمبر لمدة ثلاث ساعات يوميًا تبدأ من الساعة الرابعة عصرًا وتنتهي السابعة مساءًا في فضاء "منارة" التعليمي بالمتحف العربي للفن الحديث. وتُقدَّم جميع الورش باللغة العربية.

يقيم الفنان سالم مذكور في قطر منذ عام 1999، وهو من الشخصيات المرموقة في مجتمع المبدعين في قطر، وقد سبق له عرض أعماله في عدد من الأماكن المختلفة داخل قطر وخارجها. ويستلهم الفنان أعماله من واقع الحياة اليومية، غير أنه يركز فيها على تصوير المشاهد الحضرية والاجتماعية التي تميل للنظرة التفاؤلية، في محاولة منه للاعتراض على الصراعات التي دفعته للخروج من مسقط رأسه في بغداد إلى منفى اختياري. كما سبق للفنان تقديم العديد من ورش العمل حول أسلوبه الفني الخيالي الذي يتجلى بشكل واضح عبر لمساته الفنية واستخدامه للملمس والألوان.   

وفي هذا الصدد، قالت مريم العطية، مدير البرامج الفنية في المتحف العربي للفن الحديث:

"يطمح المتحف العربي للفن الحديث لأن يكون مصدرًا لتعريف الزوار على الفنانين العرب والاحتفاء بما قدمه هؤلاء الفنانون من إسهامات أثرت حركة الفنون العالمية. وتأتي برامجنا التعليمية تحقيقًا لهذا الهدف، فهي من أهم مبادراتنا الرامية إلى تعزيز التواصل المجتمعي. ونفخر باستضافة سالم مذكور، هذا الفنان ذو الأسلوب المتميز والأعمال الفنية المؤثرة".

وحقق برنامج لقاءات فنية نجاحًا مبهرًا منذ انطلاقه، وشارك في تقديم فعالياته عدد من الفنانين الصاعدين مثل فهد المعاضيد وإيمان الهيدوس اللذان قدما ورش عمل حول أساليبهما الفنية والإبداعية.

على جانب آخر، يستعد المتحف العربي للفن الحديث لموسم خريفي مزدحم بالمعارض التي تلقي الضوء على فصول مهمة من تاريخ الفن العربي المعاصر، بداية من 17 أكتوبر المقبل. ومن أبرز هذه المعارض "أجيال الثورة"، وهو معرض من تقييم عبدالله كروم، مدير متحف، ويبرز الدور القيادي الذي اضطلع به الفنانون في إحداث تغيير مجتمعي منذ خميسنيات القرن الماضي. وكذلك معرض منيرة الصلح بعنوان "أؤمن بشدة بحقنا في أن نكون طائشين" من تقييم هندريك فولكرتس ولورا بارلو. ويضم هذا المعرض مجموعة من اللوحات الفنية التي تعكس قصصًا وتجارب شخصية وليدة الأزمات الإنسانية والسياسية التي تضرب سوريا والشرق الأوسط. هذه بالإضافة إلى تنظيم معرضين من معارض "ركّز" التي تسلط الضوء على أعمال اثنين من فناني مجموعة متحف الفنية. يُقام المعرَض الأول تحت عنوان "فاتح المدرس.. اللون والامتدادية والحس" وهو من تقييم سارة رضا، ومعرض "جاسم زيني: تصوير وتجريد"، وهو معرض من تقييم فاطمة مصطفوي. وسيسلط المعرضان الضوء على الرؤية الإبداعية للفنانَينِ والسياقات التي شكلت أعمالهما.

للتسجيل في برنامج لقاءات فنية، يرجى استخدام الرابط أدناه:

https://form.jotform.me/82441159475461  

دروس الفن في متحف مع إسماعيل عزام

انضم للفنان اسماعيل عزام واكتشف تقنيات جديدة في الرسم و البورتريه باستخدام قلم الرصاص و الفحم والألوان في موسم جديد لدروس الفن في متحف. 

كل يوم أحد وأربعاء

الساعة 4:00 عصراً إلى 7:00 مساءً

شروط التسجيل:

- الدروس متاحة للاشخاص ذوي مهارة و خبرة اساسية في الرسم والتخطيط

- على المشاركين إحضار دفاتر للرسم خاص بهم

- الدخول مجاني والمقاعد محدودة 

- للتسجيل يرجى ملئ هذه الاستمارة

هل تحب ان يرسمك الفنان إسماعيل عزام في لوحة شخصية خاصة بك؟

ندعوكم للتطوع والجلوس "كموديل" نموذج لدروس الفن في متحف مع الفنان إسماعيل عزام. إذا كنت متوفراً كل يوم أحد وأربعاء في الفترة ما بين 4:00 عصراً إلى 7:00 مساءً تواصل معنا واحجز مكانك على:  عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. 

مجموعة متحف، فهرس، الجزء الثاني

10 سبتمبر 2017 - 10 فبراير 2017

جاسم الزيني، ملامح قطرية، ١٩٧٣، ألوان زيتية على ورق مقوى، ٤٨.٥ x  ٧٨  سم، مجموعة متحف: محتف العربي للفن الحديث، الدوحة 

يضم “متحف : المتحف العربي للفن الحديث” أكبر مجموعة دائمة للفن العربي الحديث والمعاصر وأكثرها تنوعًا على مستوى العالم بمجموع ما يزيد عن 9 آلاف عمل فني يمتد تاريخها من القرن التاسع عشر حتى وقتنا الحالي. وتوثّق هذه المجموعة لعدد من المراحل المهمة في التاريخ العربي وتعكس الانتاجات الفنية في المنطقة. 

وخلال هذا العام، يُعيد متحف عرض عدد من أهم الأعمال الفنية لمجموعته الدائمة، بعنوان "فهرس، جزء 2". وهو ما يُمثل عرضاً لأعمال المتحف الأكثر تميُّزاً، مُلقياً بذلك الضوء على جماعة من رواد الفن الحديث والمعاصر في العالم العربي. وتشمل القائمة فنانين ذو أهمية تاريخية مثل إتيل عدنان (لبنان) وفريد بلكاهية (المغرب) وسلوى روضة شقير (لبنان) وفرج دهام (قطر) وإنجي إفلاطون (مصر) وعبد الحليم رضوي (السعودية) وحسن شريف (دبي)، وحسين زندارودي (إيران)، فضلاً عن فنانين من جيل الشباب مثل منال الضويان (السعودية)، ووائل شوقي (مصر)، وهيف كهرمان (العراق - الولايات المتحدة الأمريكية). و بهذا يستمر متحف في الاستثمار في البرامج التعليمية عبر إشراك الجمهور، بالإضافة الى جعل المجموعة الفنية مُتاحة للجميع.

قيم المعرض: لورا بارلو ( قيمة المعارض، الشرق الأوسط) وعبد الله كروم (مدير متحف) 

لمزيد من المعلومات، اضغط هنا.