لقطة لثلاث لوحات على جدار معرض في متحف وتتوسط القاعة منحوتة

المقتنيات

يضم متحف أكبر مجموعة من أعمال الفن العربي الحديث والمعاصر في المنطقة.


تتكون مجموعة متحف: المتحف العربي للفن الحديث من آلاف الاعمال الفنية، وهي تعد كمجموعة فريدة من نوعها للفن الحديث والمعاصر للقرنين العشرين و الحادي والعشرين، مُجمَعة من العالم العربي والشرق الأوسط ومناطق جغرافية أخرى في أفريقيا وأسيا وأوروبا ذات صلة تاريخية بقطر وشبه الجزيرة العربية.

تُعتبر المجموعة الفنية لمتحف أكبر مجموعة للفن الحديث والمعاصر في المنطقة، والوحيدة من نوعها في العالم. وقد جمع سعادة الشيخ حسن بن محمد بن علي آل ثاني مجموعة أوّلية من هذه الأعمال.

تحوي المجموعة آلاف القطع الفنّية التي تم جمعها على مدى أكثر من 25 عاماً، وهي في تزايد مستمرّ يفوق عددها اليوم 9,000 عملاً فنياً من العالم العربي وأقاليم أخرى مرتبطة تاريخيّاً بالجزيرة العربية مثل إيران، وتركيا والهند.

تمثل مجموعة "متحف" التيارات الأساسية ومراكز الإنتاج الفني في مجال اللوحات والمنحوتات والأعمال الفنية المشغولة على ورق والأعمال التركيبية وأعمال الفيديو، والتي يعود تاريخها لأواسط القرن التاسع عشر وحتى يومنا هذا. ومن الروائع التي يمتلكها المتحف "بغداديات" للفنان جواد سليم، و"النيل" للفنان محمود مختار.

كشهود على زمنهم، يلعب الفنانون وأعمالهم في المجموعة أدواراً فاعلة في تحديد الميول الفنّية الجديدة والنماذج البديلة للمجتمع. ويجري استجواب للتغييرات التي حدثت في المجتمعات والثقافات المحلية خلال فترة الانتقال إلى الحداثة والمعاصرة.

بوسعكم التعرف على مجموعة مختارة من المقتنيات الدائمة للمتحف في معهد غوغل الثقافي.

شارك هذه الصفحة